وزير الدفاع الوطني يشرف على حفل اختتام السنة التكوينية بمدارس الصحّة العسكرية

وزير الدفاع الوطني يشرف على حفل اختتام السنة التكوينية بمدارس الصحّة العسكرية

أشرف وزير الدفاع الوطني السيد عماد الحزقي، اليوم الإثنين 27 جويلية 2020، على حفل اختتام السنة التكوينية بمدارس الصحّة العسكرية بتونس بحضور المدير العام للصحّة العسكرية وسامي إطارات الوزارة وممثّلي الهياكل الوطنيّة ذات العلاقة.
وأبرز وزير الدفاع الوطني بالمناسبة حرص الوزارة على إيلاء الصحة العسكرية الأهمية التي تستحقها كسند أساسي لقواتنا المسلحة ورافعة للارتقاء بأدائها من خلال إحكام الإحاطة بالعسكريين و ذويهم و تقريب الخدمات الصحية منهم و الرفع من روحهم المعنوية. وأعلن في هذا السياق أنّه سيتمّ تعزيز خارطة المؤسسات الصحية العسكرية حيث تم مؤخرا تدشين المصحة العسكرية متعددة الاختصاصات بقبلي في انتظار استكمال أشغال إنشاء المصحة العسكرية متعددة الاختصاصات بالقصرين خلال سنة 2021، فضلا عن إحداث مصحتين عسكريتين جديدتين بالعوينة وباجة، مؤكّدا على أهميّة التكوين بالمدارس الصحية ودورها في توفير الإطار الصحي اللازم لتعزيز هذه المؤسسات والارتقاء بجودة خدماتها الصحية التي تسديها .
ودعا إلى مزيد إستثمار المكاسب الصحية العسكريّة الماديّة والبشريّة لتطوير المنظومة الصحيّة العسكرية في إطار إستراتيجيّة على المدى المتوسّط والبعيد يكون منطلقها رؤية واضحة المعالم حول المنظومة الصحيّة العسكريّة في أفق 2030، في إطار مقاربة تشاركيّة تقوم على مراكمة مكاسب الصحة العسكرية وتعزيزها إنطلاقا من الواقع العمليّاتي للصحّة العسكريّة وإحكام الإستفادة من التطوّر الحاصل في المجال العلمي والمعرفي والتكنولوجي، سواء في ما يتعلق بمناهج التعليم والتكوين أو بالوسائل البيداغوجيّة المعتمدة ومزيد الإنفتاح على الخبرات الدولية في مختلف المجالات الصحية من خلال إرساء الشراكات وتبادل الخبرات في إطار التربصات والدورات التكوينية.
وتولّى وزير الدفاع الوطني بالمناسبة تكريم الإطارات الطبية وشبه الطبية العسكرية الناجحين في مختلف الإمتحانات والمناظرات الوطنيّة وتقليد الرتب الجديدة لخرّيجي الدورة السابعة للإجازة التطبيقيّة في علوم التمريض.

قراءة 64