بـــــــلاغ

بـــــــلاغ

أرست الباخرة العسكرية الإيطالية ” ETNA” من 06 إلى 09 أوت 2019 بالميناء التجاري بحلق الوادي في إطار مهمّة تدريب تلامذة ضباط خلال فترة تكوينهم بالأكاديمية البحرية الإيطالية. كما أرست خلال هذه الصائفة بالميناء المذكور كل من السفينة الشراعية العسكرية الجزائرية ”ملاح” من 22 إلى 25 جويلية 2019 والباخرة العسكرية التركية “TCG BAYRAKTAR” من 01 إلى 03 أوت 2019، وهي بواخر معّدة للقيام بنفس المهام التدريبية.

 

وفي نفس السياق، قامت باخرة البحوث والتكوين “خيرالدين” التابعة لأسطول جيش البحر التونسي بخرجة بحرية خلال شهر جويلية 2019 بالبحر الأبيض المتوسط تخللتها زيارتان لمينائي “TARANTO” (إيطاليا) والجزائر العاصمة.

 

 

وتندرج هذه الخرجات البحرية والزيارات المتبادلة ضمن تقاليد البحريات، حيث تهدف إلى تعزيز علاقات الصداقة وتوطيد التعاون العسكري وتبادل الخبرات بين هذه البلدان. كما تساهم التدريبات المبرمجة خلالها في الرفع من القدرات العملياتية وإكتساب النجاعة والفاعلية لطواقم الوحدات البحرية العائمة وتمكين المتربصين   من التأقلم مع ظروف الملاحة وطبيعة الحياة على المتن.

 

ويمثّل إرساء البواخر الأجنبية بالموانئ التونسية دليلا على مدى قدرة البلاد على السيطرة المحكمة في مجال أمن وسلامة السفن والموانئ، وكذلك دلالة على ما تحظى به تونس من أهمية مميّزة لدى هذه الدول.

 

قراءة 356