بــــــلاغ


رصدت صباح اليوم الإثنين 29 أفريل 2019، الوحدات العسكرية العاملة بالمنطقة الحدودية العازلة برمادة سيارات تهريب بصدد الاقتراب من رسم الحد التونسي، وقامت باعتراضها ممّا أجبرها على العودة إلى التراب الليبي وبتفتيش المكان تم العثور على 513 كلغ من الشاي. وتم الاحتفاظ بالمحجوز في انتظار تسليمه للمصالح الديوانية برمادة.

كما أوقفت التشكيلات العسكرية العاملة بقطاع رمادة أول أمس أربعة مهربين وحجزت أربعة سيارات محملة بــ 9500 كلغ من مادة المعسل و72.500 علبة سجائر و9880 قطعة من الملابس الجاهزة. وقد تم تسليم الأفراد والسيارات المحجوزة إلى المصالح الديوانية بالمكان والاحتفاظ ببقية المحجوز، في انتظار تسليمه لاحقا لذات المصالح.

وفي ذات السياق تمكنت التشكيلات العسكرية العاملة في نفس القطاع (رمادة) أوّل أمس من إجبار سيارة تهريب على التوقف، بعد إطلاق أعيرة نارية تحذيرية، وبتفتيشها تم العثور على 987 كلغ من القنب الهندي. وكان على متن السيارة مهربين إثنين من جنسية مغاربية صرحا بأنهما كانا يعتزمان الدخول بكمية القنب الهندي إلى ليبيا.
وقد تم تسليمهما إلى وحدات الحرس الوطني لاتخاذ الإجراءات القانونية في شأنهما، فيما تم تسليم المحجوز إلى المصالح الديوانية.

كما تمكنت التشكيلات العسكرية العاملة بالمنطقة الحدودية بالشوشة يوم الجمعة الفارط من إيقاف 3 أفراد دون وثائق هوية (1 من الصومال و2 من الكوت ديفوار) بصدد اجتياز الحدود قادمين من القطر الليبي في اتجاه التراب التونسي وقد تم تقديم الأفراد الثلاثة إلى وحدات الحرس الوطني بالمكان لاتخاذ الإجراءات القانونية في شأنهم.

قراءة 305