بــــــلاغ


في إطار مزيد التوقي من المخاطر والتهديدات التي قد تمسّ من أمن البلاد واستقرارها بمناسبة الاحتفال برأس السنة الإدارية الجديدة والمتزامنة مع فترة الاحتفال بالذكرى الثامنة لثورة 14 جانفي 2011 والتي قد تستغلها العناصر الإرهابية للقيام بأعمال إرهابية، اتخذت وزارة الدفاع الوطني بالتنسيق مع وزارة الداخلية مزيدا من التدابير الأمنية من حيث ملازمة أقصى درجات اليقظة والحيطة والحذر والمحافظة على درجة عالية من الجاهزية على مستوى الشريط الحدودي ومراقبة المنشئات الحساسة وتكثيف التواجد الأمني بالمناطق السياحية والأماكن العامة وذلك لضمان عوامل الأمن لمختلف مظاهر الاحتفالات.

قراءة 581